التربية : مادة التربية الاسلامية اجبارية للتوجيهي

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google PlusSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

ايله نيوز _

أكدت وزارة التربية والتعليم ان ما يتم تداوله من معلومات تتعلق بالمواد الاختيارية والاجبارية في امتحان الثانوية العامة ' التوجيهي' للعام القادم غير دقيق وعار عن الصحة.

واكدت الوزارة ان مادة التربية الإسلامية ستكون ضمن المواد المشتركة والاجبارية لطلبة الثانوية العامة لمختلف الفروع للعام الدراسي القادم ، وبما ينفي ما تداولته بعض مواقع التواصل الاجتماعي الوهمية والمزورة عن عزم التربية جعل مادة التربية الاسلامية اختيارية.

وكانت صفحات مزورة على مواقع التواصل الاجتماعي منسوبة لوزير التربية والتعليم اشارت إلى المواد الإخبارية والاختيارية لطلبة التوجيهي للعام الدراسي القادم، حيث نفى وزير التربية والتعليم الدكتور عمر الرزاز. صحة هذه الصفحة ومصداقيتها.

واكد الدكتور الرزاز ان اي تفاصيل تتعلق بامتحان التوجيهي للعام القادم سيتم الاعلان عنها رسميا حال اتخاذ القرار المناسب بشأنها.